عام

سعودي المنشأ ووالده مندوب ”اللجنة الخاصة“.. معلومات مثيرة تكشف لأول مرة عن واحد من أكبر قيادات جماعة الحوثي وقادة آخرين يتقاضون مرتبات من المملكة

16/04/2020

شارك على

كشف القيادي الحوثي السابق، والناطق الرسمي باسم الجماعة في مؤتمر الحوار الوطني، علي البخيتي، الثلاثاء 14 أبريل/نيسان، عن معلومات مهمة تكشف لأول مرة عن أسرة القيادي الحوثي حسين العزي، وعدد من قيادات الجماعة.

وفي سلسلة تغريدات على ”تويتر“، رصدها ”مأرب برس“، قال ”البخيتي“ ان والد حسين العزي، القيادي الحوثي، ونائب وزير الخارجية في حكومة الانقلاب، حمود درهم العزي، كان مندوب ما يعرف بـ”اللجنة الخاصة ⁧‫السعودية“‬⁩ ومندوب لبيت حميد الدين في ⁧‫صعدة‬⁩ لتسليم مرتبات العلماء المحسوبين عليهم.

‏واستقر والد ”حسين“ وأخوه ”يحيى“ في ⁧‫المملكة‬⁩ العربية السعودية لفترة طويلة مرافقين لبيت حميد الدين، كما ان ”حسين العزي“ ⁦‪عاش أغلب طفولته وبداية شبابه في ⁧‫السعودية‬⁩ مقيم مع والده الذي يستلم مرتبات من اللجنة الخاصة السعودية‬⁩.

وانتقل ”حسين العزي“ في مرحلة دراسته الجامعية إلى ⁧‫الأردن‬⁩، وسكن في بيت ”محمد بن الحسين حميد الدين“، الذي يستلم من اللجنة الخاصة ⁧‫السعودية‬⁩، وكان يوفر نفقات الدراسة من تلك الأموال.

وأشار ”البخيتي“ الى ان الأمر لا يقتصر على ”حسين العزي“ ‪ووالده، بل كل مراجع الدين الزيدية، ”مجد الدين المؤيدي“ ومرافقه ”فليته“ والد ”محمد عبدالسلام“، يتقاضون مرتبات من اللجنة الخاصة ⁧‫السعودية‬⁩.

وبين ان اللجنة الخاصة ”عُرفت بشكل أساسي كراعي لبيت حميد الدين ومن معهم عقب ثورة 1962م“، مضيفا: ”كما ان والد أهم قيادي عسكري حوثي يوسف المداني، المكنى "أبو حسين"، كان يستلم مرتبه من أمير جيزان في ⁧‫السعودية‬⁩، ولا يزال بيت حميد الدين ومن معهم يستلمون مرتبات إلى اليوم“.

ويُعتبر "العزي" من أكثر قيادات الجماعة تطرفاً فيما يتعلق بالتحريض على الحرب التي تشنها جماعته، سواء في الداخل اليمني او على الحد الجنوبي للسعودية، وينشط كثيرا على مواقع التواصل ويثير جدالاً مع مناوئيها.

وتخوض مليشيا الحوثي المسلحة حرباً ضد التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية الذي يساند حكومة الرئيس عبدربه متصور هادي، من أجل استعادة الشرعية وانهاء الانقلاب، كاحد أهم الاهداف التي تدخل من اجلها.

ويُسمّي الحوثيون الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بـ"المرتزقة"، في إشارة إلى تلقيهم دعماً ماديا معلناً من المملكة العربية السعودية في الحرب ضد المليشيا المسلحة التي سيطرت على بعض مناطق البلاد بقوة السلاح في ايلول/ سبتمبر ٢٠١٤م.

أخبار ذات صلة

الأكثر قراءة